صفحة الرئيسية / رياضة / وداد الأمة تتخلى عن مدربّها وصانع مجدها!

وداد الأمة تتخلى عن مدربّها وصانع مجدها!

عبدالصمد بوحلبة / أخبار المغرب.

يا ترى ما سبب إقالة الحسين عموتة من تدريب وداد الأمة، هل هي الهزائم المتتالية وحدها، أم أنه فقد السيطرة على غرفة خلع الملابس؟! ولكن السؤال الذي يجب أن نطرحه الآن هو: كم من إطار وطني سنحت له الفرصة لكي ينفذ فلسفته الخاصة، إذا استثنينا عموتة، دون أن يشعر بالخوف من أنه سيقال من منصبه بعد 3 مباريات؟!

في بلاغ نشره نادي الوداد البيضاوي، على موقعه الإلكتروني الرسمي، وعلى “إثر النتائج الأخيرة للفريق الأول لنادي الوداد الرياضي تم عقد اجتماع طارئ، بتاريخ 9 يناير 2018، ترأسه الرئيس سعيد الناصري”..وبعد “تقديم الشكر الجزيل للإطار الوطني القدير الحسين عموتة على مسيرته الموفقة خلال فترة استثنائية قاد خلالها، رفقة طاقمه، نادي الوداد الرياضي إلى التتويج بلقب البطولة التاسع عشر في تاريخ النادي، وكأس عصبة الأبطال الأفريقية 2017، وكذلك المشاركة في كأس العالم للأندية 2017″، أقال الوداد البيضاوي مُدربه الحسين عموتة من الإدارة الفنية بعد النتائج السلبية التي حصدها في الآونة الأخيرة، كانت آخرها الهزيمة السادسة في البطولة، أمس الاثنين، ضد الكوكب المراكشي.

ونتحدث جميعاً عن رغبتنا في أن نرى كرة قدم مغربية جميلة ومثيرة في جميع المستويات، لكن رؤساء الأندية الوطنية يخشون الوقوع في حالات الشرود والتلبس، فيبادرون إلى الهجوم بالطرد والاقالة، بدعوى الاستجابة لرغبة الجماهير..!

 وقد “تم التأكيد خلال هذا الاجتماع على التقدير الكبير الذي تكنه جميع مكونات النادي للمدرب الحسين عموتة، وجميع أعضاء الطاقم التقني والطبي المرافق له. وتم بعد نقاش مستفيض اتخاذ قرار بإنهاء مهمة كل من عموتة والمدرب المساعد رشيد بنمحمود، والمعد البدني عبد اللطيف لفتوح، ومدرب الحارس عبد العزيز أمدوي، وطبيب الفريق علاء الدين الرحالي وأخصائي الترويض والعلاج الطبي محمد مساعد، ومدلك الفريق التجاني مكاكي”، بحسب نصّ البلاغ!

حول عبدالصمد بوحلبة

اترك تعليق